أخبار الجاليات

الجالية الموريتانية في الصين..كفاءات تستثمر في التجارة

إعداد: عبدالرحمن سيدي محمد/ رئيس تحرير في شبكة إذاعة الصين الدولية -بكين –
خاص بـ MED.mr

شهدت الصين في السنوات الأخيرة توافدا غير مسبوق من الموريتانيين، وعلى الرغم من عدم وجود إحصائيات دقيقة تبين حجم هذه الجالية، إلا أنها تقدر بحوالي 800 شخص معظمهم يمارس النشاطات التجارية، وبعضهم قدم لإكمال الدراسة، ونسبة قليلة منهم تعمل في المؤسسات الرسمية الصينية.

ويوجد في الصين ما يناهز 200 مكتب تجاري موريتاني تنحصر بشكل كامل في مدينتي “يوو” و “كوانزو” بجنوب الصين، ويقدر العاملون فيها من الموريتانيين ب 600 شخص أي معدل 3 أشخاص.

ومعظم العاملين بهذه المكاتب من أصحاب الكفاءات الذين سبق لهم أن تخرجوا من الجامعات الصينية، ومن كل التخصصات، لكنهم فضلوا الانخراط في المجال التجاري؛ نظرا لما يجلبه لهم من ثراء سريع.

وتعد بعض مكاتب هذه الجالية من أكبر المكاتب التجارية الأجنبية في الصين، وقد حصل بعضهم على شهادات تكريم وتقدير من قبل الحكومة الصينية، كما أن أنشطتهم التجارية لا تقتصر فقط على التبادل التجاري بين الصين وموريتانيا، بل تطال معظم دول العالم.

وبخصوص الطلاب الموريتانيين في الصين، فإن الجامعات الصينية  تستقبل سنويا العشرات منهم ، يتم توزيعهم على مختلف التخصصات.

وحسب الأمين العام السابق لاتحاد الطلاب في الصين سيدي ولد عثمان فإن عددهم يناهز الـ  150 طالبا، معظمهم تم توجيهه إلى تخصصات مختلفة بينها الأدب الصيني، والعلوم السياسية، التجارة الدولية، الهندسة المدنية، الطب، وغيرها، كما يشرف مكتب الجالية الموريتانية في الصين الذي يوجد مقره في مدينة “يوو” جنوب الصين على تنظيم العديد من الأنشطة خصوصا في المناسبات الدينية والوطنية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.